مستشفى حمد يستأنف خدماته ويستقبل جرحى العدوان الأخير على غزة

English below

غزة/ حمد – قسم العلاقات العامة

أعلن مستشفى سمو الشيخ حمد بن خليفة للتأهيل والأطراف الصناعية بغزة والممول من صندوق قطر للتنمية عن استئناف تقديم الخدمات الصحية التأهيلية، بعد انتهاء العدوان الإسرائيلي وعودة الهدوء إلى قطاع غزة.

كما بدأ المستشفى باستقبال جرحى التصعيد الأخير، وذلك ضمن الجهود الرامية للتعاون مع وزارة الصحة الفلسطينية والتخفيف عن كاهلها.

وقال مدير عام مستشفى حمد د. رأفت لبد “بدأنا بتفقُد المستشفى وتحديد الأضرار وتحييدها فور الإعلان عن وقف إطلاق النار، حيث استطاعت فرق الهندسة والصيانة إزالة الأخطار بشكل سريع وتأمين أماكن تقديم الخدمات الصحية”.

وأكد لبد أن المستشفى من خلال أقسامه الثلاثة الرئيسة (قسم التأهيل – قسم الأطراف الصناعية – قسم السمع) على جهوزية تامة لاستقبال جرحى العدوان ممن تعرضوا لإصابات تتطلب تأهيلًا طبيًا بالإضافة لحالات البتر، مشيرًا إلى عودة العمل في المستشفى كما كان عليه قبل التصعيد.

وذكرت وزارة الصحة في غزة أن اجمالي جرحى العدوان الاسرائيلي وصل لنحو 2000 جريح، بينهم 90 إصابة خطيرة، وبلغ عدد الإصابات من الأطفال نحو 600.

وقال د. لبد أن من بين الإصابات نحو 60 حالة تحتاج إلى تأهيل خصوصًا إصابات الحبل الشوكي والدماغ بينما فقد 10 أشخاص أطرافهم وباتوا بحاجة لتركيب أطراف صناعية وهي إحصائية مرشحة للزيادة في ظل وجود حالات تخضع للعلاج.

وعن آلية استقبال جرحى العدوان يقول لبد “قمنا بتشكيل لجنة لتقييم الحالات وسيتم إدراجها ضمن ثلاثة مستويات من التأهيل، تأهيل داخلي في قسم المبيت، الخدمة النهارية وأخيرًا التأهيل الخارجي.

وذكر أن فترة التأهيل الداخلي في قسم المبيت تمتد لمدة تتراوح بين 4-8 أسابيع، بينما قد تتطلب الخدمة النهارية فترة زمنية من 6-12 أسبوع وخلالها يحصل المريض على الخدمة عبر زيارة المستشفى، أما في حالة التأهيل الخارجي فيتلقى المريض جلسات العلاج الطبيعي والوظيفي والنطق لفترة تمتد لأكثر من ستة أشهر.

أما عن حالات البتر تابع لبد أن المبتورين يحتاجون لفترة تأهيل تتراوح بين 4-8 أسابيع، ومن ثم تبدأ مراحل تركيب الطرف والتي تمتد لنحو شهرين من الزمن.

الجدير ذكره، أن المستشفى أوقف خدماته مؤقتًا في العاشر من مايو الجاري ولمدة 11 يومًا، بسبب التصعيد الإسرائيلي الأخير على غزة واستهداف محيطه وتضرر أقسامه، والذي لم يعد في حينه مكانًا آمنًا للطواقم الطبية والمرضى.

ومنذ بدء تشغيل المستشفى في أبريل 2019، قدم المشفى خدماته لنحو 14 ألف مريض من ذوي الاعاقات المختلفة من خلال أقسامه الرئيسة الثلاثة (قسم الأطراف الصناعية، قسم التأهيل الطبي، قسم السمع والتوازن).

Hamad Hospital resumes its services and receives Gaza’s wounded

H.H Hamad bin Khalifa Hospital in Gaza has announced commencing its health services in the three main departments following ceasefire in the Gaza strip.

The hospital that works with funding from Qatar Fund for Development has started to receive the latest aggression’s wounded, within its efforts to promote and support the health ministry in Gaza“.

Dr. Rafat Lubbad director general of Hamad hospital said “after ceasefire, we had immediately started to inspect the hospital, identify the damage and remove any risk, as engineering and maintenance team rapidly secured health services premises.

Lubbad also emphasized on the return of work at the hospital to the normal level and providing the needed treatment to the victims of the latest escalation who had injuries that need medical rehabilitation in addition to amputation cases.

Nearly 2000 Palestinians, including 600 children, were injured in the latest Israeli 11-day bombardment of Gaza according to the Gaza health ministry, Of the wounded, 90 are in serious condition.

Lubbad said among the injured, around 60 need medical rehabilitation especially those who had spinal cord and traumatic brain injuries, meanwhile 10 people lost their limbs so far and they are candidates to get artificial limbs

About receiving the latest escalation wounded people at the hospital, Lubbad said “we have formed a committee to evaluate the cases and classify them to receive three main levels of rehabilitation, that is those who can receive treatment in the overnight department, day-care unit or through the outpatient clinics.

in general, The rehabilitative treatment here lasts between 1-6 months, so patient could recover and achieve the best results

amputees usually need 4-8 weeks of rehabilitation, after which the process of fitting the prosthetics starts and usually takes about two months” Lubbad explained.

The hospital had stopped its services temporarily due to the Israeli 11-day bombardment, as the heavy shelling in the northern areas, where the hospital is located, has made it impossible to reach the facility safely.

Since April 2019, Hamad Hospital in Gaza has served nearly 14000 patients through its three departments (prosthetic department – rehabilitation department – audiology department).