مستشفى حمد بغزة: قدمنا 72 ألف خدمة تأهيل لذوي الإعاقة في العام 2020

DCIM\100MEDIA\DJI_0356.JPG

غزة/ حمد – قسم العلاقات العامة

أصدر مستشفى سمو الشيخ حمد للتأهيل والأطراف الصناعية بغزة والممول من صندوق قطر للتنمية بيانًا صحفيًا بمناسبة العام الجديد استعرض فيه أهم الإنجازات التي حققها خلال العام المنصرم 2020م.

المدير العام د. رأفت لبد

وقال المدير العام للمستشفى د. رأفت لبد ” رغم الصعوبات التي شهدها العام المنصرم بسبب تفشي وباء كوفيد-19 والذي يعتبر من أشد الأزمات الصحية عالميًا ، إلا أن المستشفى استمر في حمل الرسالة الإنسانية للمرضى من ذوي الاعاقات الحركية والإدراكية والعصبية والسمعية وقدم خدماته لأكثر من 4664 مريض بواقع 72 ألف خدمة من خلال أقسامه الثلاثة ( قسم التأهيل – قسم الأطراف الصناعية – قسم السمع والتوزان)

وأضاف، د. رأفت لبد إن إدارة المستشفى وسعيًا منها إلى استدامة تقديم الخدمة في ظل الظروف الصحية الطارئة التي مر بها القطاع قام بتشكيل خطة طوارئ ولجنة لإدارة الأزمة تتضمن لجنة لمكافحة فايروس كوفيد-19 بالتنسيق مع وزارة الصحة لتعمل على مدار الـ 24 ساعة للمحافظة على وصول الخدمة في الوقت والزمان المناسبين إلى مستحقيها.

وأفاد د. لبد ، المستشفى اتخذت عدة طرق ووسائل راعت فيها إمكانيات المرضى في ظل الوضع الاقتصادي والصحي الذي يمر به قطاع غزة من خلال اتجاهين تمثل الأول في توفير وسائل مواصلات لنقل للمرضى  من خلال التنسيق مع المؤسسات المحلية والدولية لتسهيل وصول المرضى من ذوي الإعاقة الى خدمات التأهيل المناسبة ومن أهم هذه المؤسسات الدولية ” الانتربال” مشكورةً على مساندتها للمرضى.

وبين أن التوجه الثاني تمثل في إنشاء المستشفى لـ” صندوق المريض الفقير” للتخفيف من معاناة المرضى وذوي الإعاقة الذين لا يستطيعون توفير الأدوات المساندة والعلاجات باهظة الثمن .

وذكر لبد إلى أن المستشفى أطلق حملة إعلامية توعوية بعنوان “متستهترش” للمساهمة والمساعدة في حماية شعبنا ووقايته من خطر وباء كوفيد-19 إلى جانب عيادة طبية متنقلة لخدمة كل مريض حسب احتياجه فضلًا عن خدمة الاستشارات الطبية عن بُعد ” سلامتكم أهم أولوياتنا” وذلك لتوفير الحد الأدنى من الخدمات الضرورية للمرضى.

وأشار أنه على صعيد اهتمام المستشفى بتطوير وتدريب الكادر الطبي شارك أحد المتخصصين فيه بورقة علمية بحثية في مؤتمر الدوحة العلمي حول ” تقويم المفاصل

وأوضح أنه على  صعيد تكامل وتنظيم خدمات التأهيل في قطاع غزة وقع  المستشفى ثلاثة اتفاقيات تعاون شملت وزارة الصحة الفلسطينية للتخفيف من معاناة المرضى المستفيدين من خدمات التصوير الطبقي والمقطعي حيث توفر على المرضى فترة الانتظار لمدة طويلة بمدينة غزة والشمال – أطباء بلا حدود بلجيكا لرعاية مبتوري الأطراف – إغاثة أطفال فلسطين PCRF لدعم أطفال غزة من مبتوري الأطراف وممن يعانون من تشوهات العمود الفقري، إلى جانب استقبال العديد من الوفود الدولية والمحلية لبحث آفاق التعاون المشترك بما فيه مصلحة لخدمة أبناء شعبنا الفلسطيني.

وأكد د. لبد استمرار المستشفى في تطوير خدماته من خلال سعيه هذا العام 2021 إلى استحداث خدمات طبية جديدة ونوعية تساهم في التخفيف من معاناة المرضى تتمثل في افتتاح عيادة أمراض الذكورة وتأهيل المثانة لذوي الاعاقة، عيادة علاج الألم ، خدمة العلاج المائي ، وعيادة الجلوس والكراسي ، عيادة تأهيل الأطفال.

وعبر عن اعتزازه وافتخاره بالكوادر الطبية لجهودها المتميزة في خدمة المرضى وضمان حصولهم على الخدمة بالشكل الأمثل رغم الظروف القاهرة والاستثنائية التي مر بها القطاع الصحي العام المنصرم، ومتمنيًا أن يحمل العام الجديد الأمن والرفاهية والسعادة والصحة والخير لأهل غزة والأم العربية والإسلامية والعالم أجمع

وقدم د. لبد باسم أبناء شعبنا الفلسطيني عامة وأهل قطاع غزة جزيل الشكر وبالغ العرفان لسمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني وسمو الأمير تميم بن حمد أمير دولة قطر وشعب قطر أصحاب “أيادي الخير البيضاء”، والتي أبت إلا أن تقدم هذا العطاء منقطع النظير عبر صندوق قطر للتنمية والذي عزز من صمود أهل غزة وخفف من معاناتهم في ظل الحصار الخانق وتفشي وباء كوفيد-19.

يذكر أن مستشفى سمو الشيخ حمد ومنذ بدء التشغيل التدريجي بتمويلٍ من صندوق قطر للتنمية بتاريخ 22 إبريل 2019، وحتى تاريخه، استطاع من تقديم خدمات التأهيل المتنوعة لما يقارب من (13000) مستفيد من ذوي الإعاقة المختلفة.