طالبات من زارعي القوقعة يشاركن في المعرض التكنولوجي بغزة.

طالبات من زارعي القوقعة يشاركن في المعرض التكنولوجي بغزة.
شاركت ثلاث طالبات من زارعي القوقعة الاصطناعية المندمجين داخل المدارس الحكومية، في المعرض التكنولوجي المركزي 2019 م الذى نظمته وزارة التربية والتعليم العالي، وذلك تحت عنوان “دمج التكنولوجيا بالتعليم – خبرات متبادلة “.

حيث شاركت الطالبة أفنان الدحدوح من الصف السابع الاساسي والطالبة ايمان الحرثاني والطالبة اروى ابو العطا من الصف السادس , المندمجين في مدرسة ابن سينا الاساسية (أ) للبنات , بعرض اعمالهم البرمجية المتنوعة.

وعبرت الطالبة أفنان عن سعادتها وإصرارها علي المشاركة للمرة الثانية علي التوالي في مثل هذا المعرض الذي ينظم سنويا حيث تقول انها اكتشفت ما لديها من قدرات ومواهب لم تكن تعرف انها تمتلكها لولا خوضها التجربة وإنها تتطور يوما بعد يوم.

حيث نقلت تجربتها لزميلاتها مما حفز لديهما المشاركة هذا العام فتقول الطالبتين اروي وإيمان تشجعنا للمشاركة بهذا المعرض بعد تجربة افنان وبمساعدة حثيثة من الاخصائية المتبعة لنا فقد عملنا جاهدين بمساعدتها طيلة الفصل لنشارك بعرض ملف انجاز الكتروني خاص بنا وبمدرستنا ليشكل وسيلة تواصل بين طالبات واولياء الامور ومعلمي وإدارة المدرسة , وبرامج وألعاب تعليمية تطبيقية ذكية باستخدام عدة برامجكبرنامج (APP Inventor – Scratch _Visual Basic-googlsite), وكانت مشاركتنا لأول مرة في مثل هذا النشاط , تجربة أكثر من رائعة استعادت لنا الامل في الحياة لنكتشف مواهبنا وابداعنا ,

ومن جانبه قالت أخصائية التأهيل الأكاديمي المهندسة زهرة اعبيد: أنه من مسؤوليتي الوقوف الي جانب هؤلاء الطلبة ومد يد العون والمساعدة لدمج هذه الشريحة في المجتمع فحق حصولهم على التعليم هو اقل الحقوق لهم فانطلاقاً من مبدأنا ننحني احتراما لهذه الشريحة ونؤمن بقدراتهم على الابداع والعطاء فعملية دمجهم في مثل هذه الفعاليات يزيد من تطوير مواهبهم وبناء شخصياتهم وزيادة ثقتهم بنفسهم واعطائهم فرصة للتواصل مع زملائهم والتفاعل مع العالم المحيط فتعدي الطالبات لهذه المهام يأتي في اطار اهتمامهم في اثبات ذواتهن لاكتساب خبرات جديدة والاحتكاك بالعالم فقط يحتاجوا الي همسة مُحبين يهمسون في اذانهم كلمة انطلق وأكتافا يرتكزون اليها وسواعد توقفهم عند الوقوع وأيادي تصفق لهم عند الابداع فهم براكين متفجرة تحمل الكثير من الابداعات ولكن تحتاج الي اهتمام ورعاية لتبرز طاقاتهم ونجاحاتهم .

وعبرت الاستاذة رغدة خاطر معلمة التكنولوجيا والحاسوب في مدرسة ابن سينا الاساسية عن فخرها بالطا

لبالت فقالت : انهم كغيرهم من الطلاب يمتلكون عقل سليم وابداع رقيق قد يحتاجون فقط الي اهتمام ومتابعة لابرازها شاكرة بدور الطاقم الاختصاصي الذي يعتبر حلقة وصل بين المعلمات والطالبات داخل المدرسة ,

وأكد الاستاذ ايمن العكلوك مشرف التكنولوجيا في مديرية غرب غزة , بأن زاوية تلك الطالبات كانت من أفخم الزوايا بالمعرض ومشاركتهم من اكثر المشاركات التي لفتت الانتباه داعما لهم ولأقرانهم من الاستمرار بالعطاء .

ختاما عبر الحضور من المسئولين , المدراء , المعلمين والطلاب الذين حضروا المعرض عن سعادتهم بوجود هذه الشريحة في تلك الفعاليات مثمنين جهود كل من أوصلهم الي هذه المرحلة .